كتاب 55 مشكلة حب | كتاب pdf

55 مشكلة حب

القسم : روائع الكتب

كتاب 55 مشكلة حب [PDF] للتحميل والقراءة أونلاين لـ د. مصطفى محمود

كتاب 55 مشكلة حب الكتاب عبارة عن رسائل مختارة من اعترافات ومشكلات قراء “الدكتور مصطفى محمود” منها المضحك ومنها المبكي.. نسمع الكثير يقولون “الحب في الزمن الجميل” أي في فترة الخمسينيات و الستينيات، وهي الفترة التي كُتب فيها الكتاب.. إلا أننا لا نلمس جمال ذلك الحب كما صوّروه.. فقد طغى على ذلك العصر صراع الطبقات، وتحكم المال بالإنسان، وانعدام الثقة، والتحلل والانفتاح، وتدني الأخلاق، كلها تجمعت لنسج أكاذيب حول الحب.. حيث كان مفهوم الحب مشوشاً لدى الكثيرين في ذلك الزمان، خالياً من القيم الإنسانية والمنطقية.

اقتباسات كتاب 55 مشكلة حب

” الحُب ليس بالشعور الذي نطلبه ونجري وراءه لمجرد التقليد ..

ولمجرد اننا سمعنا ان فلاناً أحب .. نأخذ ذبلنا ب اسناننا وطيران على اول جار واقف بالشباك ونروح نازلين فيه حُب ده كلام فارغ ودي هيا المراهقة فعلاً “

“أنا لا يمكنني أن أحس بالجمال في امرأة تكذب مهما كانت باهرة وذكية .. إن إحساسي بالكذب يقززني ويجعل الجمال يبدو أمامي مثل الطلاء ..”

“إن أزمة البنت العصرية أن صاحبها يحدثها عن التحرر…والعقلية العصرية..وحق التمتع بالحب…الخ..الخ..

ثم يغدر بها في النهاية، ولا يتزوجها إذا طاوعته في هذا التحرر..وينكشف لها في النهاية، عن نصاب رجعى أشد رجعية من جدها…يطالبها بالعفة إلى آخر حدودها…ومعنى هذا أن المشكلة بالنسبة للبنت الآن لم تعد مشكلة كذب وصدق..وإنما مشكلة اختيار السلوك المناسب

ليست المشكلة هي مشكلة تمثيل…أو تصرف على الطبيعة….لأن 90% من الرجال محتالون لا يتصرفون على الطبيعة…وإنما يدعون جريات لا يؤمنون بها في أعماق نفوسهم”

“إن الإنسان يبدأ حياته..يتدفق بالحب والحنان والتفاؤل والثقة

ثم يجف هذا النبع العاطفى الكبير في قلبه كلما كبر..ويتحول مع الزمن إلى عجوز أناني بخيل لا يحس إلا بمصلحته ولا يجري لا خلف منفعته

والسبب أن أحلامه الصغيرة وعواطفه الصافية تصطدم مرة بعد مرة بما يخيب أمله..ويزلزل ثقته في الدنيا وفي الناس…

حبيبته تهجره، وزوجته تكذب عليه..وصديقه يستغله، ولا يجد في قلبه رصيداً يغطي هذا الفشل….ويحفظ له ابتسامته وتفاؤله فيفقد النضارة ويجف ويقسو..ويتحول سخطه إلى سخط على الدنيا كلها..

والسبب…أنه لم يجد كفايته من الحنان….لم يجده في الدينا…ولم يجده في قلبه…فأفلس….”

نبذة عن الكاتب مصطفى محمود

فيلسوف وطبيب وكاتب مصري. كتب 89 كتابًا وشارك في تأليفها ، بما في ذلك الكتب العلمية والدينية والفلسفية والاجتماعية والسياسية ، بالإضافة إلى الحكايات وقصص الرحلات والمسرحيات. أسلوبه يجذب القارئ بعمق وبساطة. قدم مصطفى محمود أكثر من 400 حلقة من برنامجه التلفزيوني الشهير (العلم والإيمان). أسس مسجده عام 1979 في القاهرة يسمى مسجد مصطفى محمود. لديه ثلاثة مراكز طبية تعنى بعلاج ذوي الدخل المحدود. وشكل قوافل الرحمة من ستة عشر طبيبا. ويضم المركز أربعة مراصد فلكية ، ومتحفًا للجيولوجيا ، يعتمد عليه أساتذة متخصصون. يضم المتحف مجموعة من صخور الجرانيت والفراشات المحنطة بمختلف الأشكال وبعض الحفريات النادرة. تم اكتشاف كويكب سمي على اسم الدكتور مصطفى محمود

في البداية كتب الدكتور مقالات في الصحف المصريةو نشر أولى قصصه “القطة الصغيرة” في مجلة الرسالة عام 1947 م. التحق بمجلة التحرير عام 1952 واستقال من مهنة الطب عام 1965 م. من عام 1950 إلى عام 1970 ، كتب مصطفى محمود بغزارة ، ونشر عدة مجموعات من أعمدته في روز اليوسف ، اعترافات العشاق ، وعمود اعترف به في مجلة صباح الخير. بعد عام 1970 ، كتب أقل ، لكنه لا يزال ينشر بعض القصائد في المجلات ،

حازت كتبه على العديد من الجوائز ، وحاز على جائزة الدولة التشجيعية في عام 1970 في الأدب عن رواية بعنوان رجل تحت الصفر ، وجائزة تشجيع الدولة عام 1975 في أدب السفر لمغامرة في الصحراء ، وجائزة الدولة التقديرية في الأدب عام 1995.

طرحت قناة الجزيرة الوثائقية فيلما وثائقيا عن حياة المفكر تحت عنوان المعرفة والإيمان في جزأين ، عكست حياة المفكر المشهور وعمله وتتبعت مسيرته العلمية وكتبه وتأثيره على المحيط العربي والإسلامي ، ومرحلة الشك وبعدها استقر عليها إلى الأبد ، كما يلقي الضوء عليها. ناشدت عدة مجموعات صهيونية صحيفة الأهرام بوقف مقالاتها ، ووصل الضغط الصهيوني إلى حد مخاطبة أسامة الباز سكرتير رئيس الجمهورية للإعلام لـ “الأهرام” بهذا الشأن.

توفي مصطفى محمود بعد رحلة علاج استمرت عدة أشهر ، جاءت وفاته يوم الأربعاء 10:00 صباحا عن عمر يناهز 87 عامًا. و يشار إلى أن الصحفي وائل الإبراشي علق وقتها على التجاهل الرسمي للراحل ، وقال الإبراشي إن مصطفى محمود كان يشكل خطرا على إسرائيل لأنه كان الوحيد الذي رد على مزاعمها من خلال قراءته المتأنية. من المذاهب والتاريخ والعلم ، مما تسبب في إحراج كبير للمسؤولين في الدولة ، الأمر الذي قد يفسر تخليهم عنه في محنة.

عدد التحميلات : 1331

انسخ الرابط وشاركة مع من تريد URL

كتب من نفس القسم